معرض

مكتب رئاسة المجلس المحلي لمحافظة الرقة || بيان توضيحي :


على اثر التعثر بأعمال الاغاثة في محافظة الرقة , وتناقل ابناء مدينة الرقة الكثير من الشكاوى , وبعد انطلاقة الائتلاف الوطني والخطوة الاخيرة الجادة بتشكيل المجالس المحلية في كل المحافظات

 وفق معايير دقيقة ومن الثوار حصرا , وتسليمه لمبالغ مالية كبيرة لصالح المدن المنكوبة لهذه المجالس التي يغلب على اعضائها طابع الورع والتدين وتضم بين حناياها ايضا من دعاة حقوق الانسان والمجتمع المدني , والمشهود لهم بنظافة اليد , هذا الامر لم يعجب الكثير من ابناء محافظة الرقة , مما دفعهم لشن حملة لتشويه المجلس ورئاسته تحت ذريعة عدم تطبيق الديمقراطية في الاختيار , والكل يعلم ان هناك استحالة لتبطيق هذا المبدأ , هذه الحملة توجت باعتقال المحامي خليل البعيير عضو مجلس المحافظة وعضو المجلس الثوري العسكري وعضو هيئة الدفاع عن المعتقلين , والمحامي اسيد الموسى عضو مجلس المحافظة المحلي والمدافع عن المعتقلين , والمعتقل سابقا مرتين , وكان من ابرز من اعدوا لاعتصامات المحامين , ومشهود لهم انهم من قادة الثورة , ونشر التحقيق معه على الهواء مباشرة ” على صفحات الانترنيت ” , ليتم استحالة عودة المحامي اسيد الموسى الى الرقة باعتبار ان امره انكشف وعضويته للمجالس المحلية المؤسسة للائتلاف الوطني , كما تم نشر , او محاولة لنشر بعض الاسماء الناشطة على انها اعضاء مؤسسه في مجلس المحافظة , هذا الامر يشكل خطرا على خياتهم .مكتب رئاسة المجلس المحلي لمحافظة الرقة
رافق ذلك ارسال كل هذه الاجراءات مرفقا بالهجوم على رئيس المجلس الى كل من رياض سيف وسهير الاتاسي لزعزة الثقة بينهم وبين رئيس المجلس .
رئيس المجلس يعلن على الملأ قبض المكتب المالي مئتي الف دولار , وستصل الى مستحقيها دون نقصان في المدينة والطبقة ومعدان , ويعتبر هذا التصرف لايتناسب واخلاق الثورة , ويعتبره عملا مشينا , ويدعو الاخوة في المجلس المحلي بتل ابيض الى تجاوز هذه الحالة , ويعتبر ان وجود المكون الكوردي والتركماني في مجلس المحافظة وان كانت نسبته عالية هو امر ضروري وهو حق لهم ولكل فسيفساء الطيف السوري ويعتز بهذه التشكيلة , ويعلن رئيس المجلس انه متنازلا عن حقه في الرد على السباب والتخوين والشتم , ومتسامحا مع كل من هدده عبر الهاتف او على الصفحات لكي لايفرح كلاب السلطة باي خلاف قد يجر الثورة الى غير مسارها
كما يتوجه بالشكر الى الجيش الحر عامة والى الكتائب التي ساهمت بانهاء هذه الحالة الغير صحية , من خلالها تم تفويت الفرصة على المنحبكجية الذين شرعوا اقلامهم للنيل من الثورة والثورة تحت ذريعة ان هذا ما ناضلتم من اجله , اعتقال للثوار .
متوجها الى الجميع لحل اي خلاف سياسي بالحوار وليس بالاعتقال او السلاح معتبرا ان هذه الاساليب قد ولت مع النظام السابق .

اورفا 8/12/2012
مكتب رئاسة المجلس المحلي لمحافظة الرقة

 https://www.facebook.com/Raqqa.Local.Adm.Council
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s