معرض

خفايا مناجاة المنتظر المتآله الجزء الأول


ضياع الثقة بالموجود المادي، وضعف الإيمان بالروحانيات المحاطة، يخلق واقع اجتماعي مرتبك، ونفسيات متلاطمة، وحياة غير سوية، وعيش بلا آمان مع الذات، وتناقضات حول الاعتقاد الموروث، وهو ما يدفع بالانسان إلى البحث عن الغائب فيما وراء الخيال، ليخلق في شعوره الذات المطلقة المتعاظمة فوق الكل، ليكتمل في اللاشعور الماهية بكيان وهمي يحمل كل الصفات التي يتمناه لذاته، هؤلاء هم ضعفاء النفوس من الروحانيون ومستخدميها للغايات السياسية المتدنية وهم اكثر البشر مهاجرون بين الشعور واللاشعور. بعضهم في الزمن الغابر كونوا من ذلك الضياع والتشتت الفكري فكرة الإله المتقمص في الوجود الانساني – المتآله، واجتهدوا على ترسيخه في أعماق معدمي الايمان بالوجود الانساني، ليقتنع خالق المنطق ذاته بإدعائه بعد إن اقنع مريديه، تلقف اللاحقون الفكرة وأحاطوها بابعاد روحانية مستقاة من الحضارات الغابرة.

د . محمود عباس

د . محمود عباس

   تكالبت بعض الشعوب والجماعات المغلوبة على أمرها في البحث عن هذا الوجود الوهمي في ذاتهم، للخلاص من الطغيان والضياع، أصبغوا الصفات المتنوعة عليهم، الواقعيون فيهم وصفوهم بالنخبة، أو القيادة الحكيمة، والروحانيين بالمخلص المتآله، والبعض منهم الغارقون في المذهبية حملوهم قوة إلهية غابت فيما وراء العقل والخيال، بصفات دقيقة محددة في اشخاص ربما وجدوا في التاريخ، كالمسيح، أو وهميين كالمهدي المنتظر.

  الانتماء إلى المفاهيم اللامحدودة من خلال حث الوعي على الاعتقاد بما وراء الطبيعة وبالغائب وجودا، والنزعة إلى روحانية ذاتية مستقاة من مفكر أعلى وأعمق في الانزياحات والاجتهادات الروحانية يهدء النفس، ويبعد الفرد من صراع التناقضات المتلاطمة في الاعماق بين الموجود وما وراء الطبيعة، رغم إنها بكليتها محاطة بشك في اللاشعور، بدءا من مبدعها السالف إلى المؤمن بها خلفاً، وهذا ما يؤدي بالباحث الفكري في الروحانيات إلى تيه في آفاق الطبيعة وغاية وجودها، أو أنه  يخلق في الانسان المحيط به تيهاً في البحث الفكري، وضياعاً في دوامة الصراع، ما بين الوجود المادي والقوى الباطنية النازعة إلى الخلق والابداع، فالمؤمن بالغيبيات يعيش الحالة على مخلفات قرون ماضية، حيث المسافات العاطفية متضاربة ما بين الروحية والفكرية، تندثر ما بين الطاقة الضامرة في الواقع والملتهبة في الخيال وما وراء العقل.

    التعمق في الاجتهادات المذهبية ومن ثم تحويرها، خلقت لدى البعض السالف سهولة التمهيد لنشر المفاهيم السياسية واحياء الرغبات الاثنية القومية، والانهاض بالركود العرقي الذي كان قد قوض أركانه بالقوة وتيه وضاع في الروحانيات الاسلامية، فكان انبعاث الوجود الفارسي ملائماً من وراء خلق المذهب الشيعي، فما أحيط به من مفاهيم ومعتقدات تناسبت والابعاد القومية، مثلما تناسب وجود الاسلام السياسي ما بعد محمد لسيطرة العرب بأبعادهم القومية على المجتمعات البشرية الذين انجرفوا الى الاسلام كدين، لكن الانزياحات الفكرية الروحانية خلق لدى البعض المؤمن التائه في الاعماق نوع من اللاتوازن العاطفي، ليصل به الى مستوى التناحر بين الواقع والفكر والإيمان، ومنه إلى سويات التبجح بالابداع الروحي أو عدمه لتناقضه مع الواقع الانساني الواعي. كثيرا ما تدفع هذه المفاهيم والايمان بالمعتقدات الغيبية إلى حالات من الاضطراب العاطفي والصراعات الفكرية بين أفراد المجتمع الواحد، إلى درجة المواجهات الفجة البعيدة عن التوازن والمنطق، تصل بالبعض إلى حواف المرضية الفكرية أو النفسية  الغارقة في الإيمان بالروحانيات الهشة.

  المهدي المنتظر، واحدة من أهم الإجتهادات والانزياحات الروحية عن ثوابت الدين الاسلامي الذي رسخه محمد، تعمق وجوده في المذهب الشيعي، والمذاهب التي انقسمت عنه، له علاقة اثنية قوية، تراكمت على خلفية جهود شخصيات آمنوا بالوجود القومي قبل الروحانيات الاسلامية، وعلى مدى قرون، بدءاً من  سقوط الامبراطورية الفارسية إلى يومنا هذا، العديد منهم تمكنوا من ربط الديانات القديمة ببعضها، دمجت بالاسلام لاحقاً، ليخلقوا الوجود الشيعي، مثلما دعم آل سعود في بدايات القرن العشرين على انتشار المذهب الوهابي لتركيز بنيان المملكة السعودية، وترسيخ مفهوم خادم الحرمين الشريفين، هذه الصفة الدينية التي سلبت من الهاشميين،  اصحاب الملكية منذ ما قبل الوجود الاسلامي حتى ظهور آل سعود مع البريطانيين في الجزيرة العربية، والتي لها خلفيات سياسية عميقة، تربطها بالحركة الماسونية، وهنا لا تختلف الابعاد والغايات الذاتية ما بين الشيعة والوهابيين، باستثناء البعد الزمني.

يتبع….

د. محمود عباس

الولايات المتحدة الأمريكية

mamokurda@gmail.com

 نشرت في جريد ” بينوسا نو ” العدد – 6 – الناطقة باسم رابطة الكتاب والصحفيين الكرد في سوريا.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s