معرض

لأننا ألتقينا‎


فيصل يعقوب

فيصل يعقوب

 

لأننا ألتقينا

ذات يوم

كالغريبين كالضائعين

على شاطئ الغربة

و ما أن فتحنا

باب الكلمة

تبين كأننا

صديقين قديمين

التقيا صدفة

فكانت بداية لقائنا

بداية لقصة الأنسان

يبحث عن الأمان

في هذا الزمان المهان !

فأنضمت إلى حضني

و لسعت شفتي بقبلة

كعصفورة جائعة

ترتجف بردا

فسقطت من عيني دمعة

فرحا و حزنا

و أججت في قلبي

قنديل السهرة

في ليلة شتاء الغربة

حتى احتدمت

من حولنا المارة

فغادرنا المكان

و أصبحنا من المارة

كما يصبح جليد

ماء عند ما يذوب

 

ف     يعقوب

اكتوبر2012

Advertisements
بواسطة shababkurd نشرت في Helbst

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s